المعلومات غير متوفرة

الصفحة الرئيسية / صيداويات / المنسّق الخاص للأمم المتحدة ومديرعام الأونروا في لبنان يزوران مخيّم عين الحلوة

المنسّق الخاص للأمم المتحدة ومديرعام الأونروا في لبنان يزوران مخيّم عين الحلوة
15-03-2019
طباعة الخبر       أضف تعليق      أرسل الموضوع لصديق


محمد دهشة
زار منسق الأمم المتحدة الخاص في لبنان، السيد يان كوبيش، مخيم عين الحلوة برفقة مدير عام الأونروا في لبنان، كلاوديو كوردوني، حيث كان في استقباله مدير الاونروا في منطقة صيدا الدكتور ابراهيم الخطيب ومدير مخيم عين الحلوة عبد الناصر السعدي ومدير دائرة التربية والتعليم محمود زيدان..
وهذه الزيارة هي الأولى للسيد كوبيشبيان إلى مخيمات لاجئي فلسطين في لبنان منذ خاص للأمم المتحدة في شباط.

وأطلع من ممثلي الأونروا على الظروف المعيشية للاجئي فلسطين في المخيم، قبل ان يتفق وكوردوني مدرستي السموع وبيسان ويلتقيان ممثلي الفصائل الفلسطينية واللجان الشعبية في عين الحلوة وناقشا معهم الأوضاع السياسية والاجتماعية والاقتصادية في المخيم.

والتقى كوبيش وكوردوني مع مجموعة من شباب لاجئي فلسطين من لبنان ومن سوريا وناقش معهم تطلعاتهم والتحديات الاجتماعية والاقتصادية التي تواجههم ، وتحديداً تلك المتعلقة بالتعليم والبطالة والحق في العمل.

وقال كوبيش: "أنا أشكر الأهالي في مخيم عين الحلوة على ما أبدوه اليوم من حسن الضيافة والترحاب وأنا أثني على جهود زملائي في الأونروا التي تواصل تقديم الخدمات الأساسية للاجئي فلسطين في لبنان على الرغم من الصعوبات المالية التي تواجهها".

ورحب السيد كوبيش بالتعاون بين السلطات اللبنانية وممثلي المجتمع في مخيم عين الحلوة، وأكد على أهمية الحوار المستمر بين اللبنانيين والفلسطينيين، قائلاً: "يبقى بناء التفاهم والثقة المتبادلين بين المجتمعين مفتاحًا لتحسين سبل العيش والحفاظ على الأمن والاستقرار في عين الحلوة والمناطق المجاورة ". وتعهد السيد كوبيش بمواصلة الجهود لتشجيع الدعم الدولي للأونروا لضمان تلبية الاحتياجات الإنسانية.

من جهته أكد كوردوني التزام الوكالة بتنفيذ ولايتها تجاه لاجئي فلسطين حيث قال: "دعمنا للاجئي فلسطين هو المفتاح لتحقيق حقوق وكرامة اللاجئين حتى يتم التوصل إلى حل عادل ودائم لمحنتهم. نحن نواصل الاعتماد على دعم اأسرة الأمم المتحدة بأكملها في تحقيق أهدافنا ".  


New Page 1